أيهما أفضل ممارسة رياضة المشي أم الجري وفوائد أضرار كل منهما

أيهما أفضل ممارسة رياضة المشي أم الجري وفوائد أضرار كل منهما

ممارسة رياضة الجري تساعد على خسارة الوزن وحرق السعرات الحرارية بشكل سريع، أما المشي فهو يساعد أكثر على تثبيت الوزن وتقوية القلب والوقاية من الأمراض المزمنة ومضاعفاتها، تابع هذه المقال لمعرفة المزيد من فوائد وأضرار المشي والجري، ومن الأفضل ممارسة المشي أم الجري ؟

فوائد المشي والجري

للمشي والجري فوائد متشابهة ومشتركة كما يلي:

  1. المشي والجري من أنواع التمارين الهوائية للقلب أو كما تعرف باسم الكارديو، ولذلك فكلاهما يعملان على تقوية القلب وتحسين صحته.
  2. الوقاية من الإصابة بالأمراض المزمنة مثل الضغط والسكري وغيرهم، كما أن ممارسة الجري أو المشي من قبل الأشخاص المصابين بالأمراض المزمنة يساعدهم على التحكم بالمرض وتقليل مضاعفاته.
  3. المساعدة على إطالة العمر
  4. المحافظة على صحة الدماغ
  5. تحسين الصحة االنفسية والوقاية أو التخفيف من الإكتئاب والتوتر والقلق
  6. تقوية الجهاز المناعي
  7. تعديل المزاج
  8. زيادة قدرة التحمل والتنفس
  9. تخفيف الوزن أو تثبيت الوزن المثالي
  10. الوقاية من أمراض المفاصب وهشاشة العظام
  11. تخفيض مستويات الكوليسترول في الدم
  12. بناء العضلات وزيادة كتلة الجسم العضلية
  13. تحسين الدورة الدموية وتنشيطها

من الأفضل المشي أم الجري

للمشي والجري تقريباً نفس الفوائد الصحية، ولكن الجري يحرق ضعف السعرات الحرارية التي يحرقها المشي؛ فمثلاً إذا كان هناك شخصان لكلاهما نفس الوزن 72 كغ وقام الأول بممارسة الركض والثني بممارسة المشي فإنه بعد مرور ساعة واحدة الأول يكون قد حرق تقريبا 600 سعر حراري أما الثاني فيحرق تقريباً 300 سعر حراري فقط. ولذلك فإنه بالنسبة إلى أيهما أفضل فهذا يعتمد على الهدف من ممارسة الرياضة، فإذا كانت الرياضة لتخفيف الوزن فإن الجري أفضل لأنه حتى تخسر نصف كيلو من الوزن تحتاج أن تحرق3500 سعر حراري. أما المشي فهو أفضل للمبتدئين والذين لم يسبق لهم الإنتظام بالتمارين، وأيضاً أفضل للأشخاص الذي لا يتمتعون بمستوى عالي من اللياقة البدنية.

من الأفضل لتخفيف الوزن المشي أم الجري

عند الرغبة بتخفيف الوزن فإنه يمكن ممارسة المشي السريع والذي يكون بسرعة من 3-5 ميل في الساعة، وقد يحرق المشي االسريع نفس عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجري فقط عندما تكون سرعة المشي 4.5 ميل في الساعة أي نفس سرعة الجري.كما أن هناك عدة حيل يمكن ممارستها لرق المزيد من السعرات عن طريق المشي، فمثلا يمكن ارتداء سترة ثقيلة أثناء المشي والتي من شأنها أن تزي من حرق السعرات الحرارية، ولكن يشترط أن لا يزيد وزن السترة عن 10 من وزن الجسم. حيلة أخرى لزيادة حرق السعرات الحرارية أثناء المشي هي عن طريق المشي في المناطق الجبلية او بإضافة المنحدرات والذي يساعد أيضاً على تنشيط العضلات ونموها.

أضرار المشي والجري

ينصح بممارسة الرياضة سواء المشي أم الجري بمعدل 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع، كما ينصح باستشارة الأطباء أو المدربين المختصين قبل المداومة على أداء تمرين معين للتأكد من أدائه بالطريقة الصحيحة وبالشدة أو التكرار المناسب لتجنب أية أضرار.

  • أضرار الجري: قد يؤدي الإفراط في ممارسة الجري إلى حالة كسور الإجهاد، وهي حالة كسر في العظام بسبب ممارسة الجري بشدة قوية ولفترة طويلة. وأيضا َقد تسبب المبالغة في تمرين الجري بالإصابة بألم والتهابات في عظام الساق، أو الإصابة بآلام في الظهر، وصداع وانخفاض في ضغط الدم. ولتجنب هذه الأضرار ينصح بعدم الجري لمسافات طويلة وسرعة كبيرة، وممارسة تمارين الإحماء قبل البدء بالجري أو الجري بسرعة متوسطة ومن ثم زيادتها تدريجياً، وأخذ فترات استراحة أثناء الجري، بالإضافة إلى ممارسة الجري أكثر من مرة في الأسبوع.
  • أضرار المشي: لا يوجد هناك أضرار عند ممارسة المشي بطريقة صحيحة ولفترات طويلة.

المواضيع الأكثر شعبية